عدد القراءات | 2018/04/10
بسبب خطأ كارثي: وفاة فتاة روسية تم تحنيطها..

بسبب خطأ كارثي: وفاة فتاة روسية تم تحنيطها..

في خطأ طبي غير مسبوق لقيت  فتاة روسية حتفها بعد أن تم تحنيطها وهي على قيد الحياة  خلال اجراءه لعمليبة جراحيةلإزالة بعض التقرحات الموجودة على المبايض.
وبحسب صحيفة «ذا صان» البريطانية فقد توفيت فيديايفا (27 عاما) بعد أن قام الأطباء بحقنها بمادة الفورمالديهايد، والتي تستخدم في التحنيط، بدلا من حقنها بمحلول ملحي.
وقد عانت فيديايفا من آلام شديدة وتشنجات لمدة يومين قبل أن تدخل في غيبوبة، وبعد ذلك تم نقلها إلى مستشفى آخر، واستيقظت لفترة وجيزة من غيبوبتها قبل أن تفارق الحياة بسبب فشل العديد من أعضاء جسمها.
واتهمت والدة الضحية الأطباء الذين حقنوها بمادة الفورمالديهايد بقتل ابنتها في أعقاب الحادث الذي وقع في مدينة أوليانوفسك الروسية، وأوضحت قائلة: «إن هذه المادة تسببت في تآكل جسدها، ولقد أدرك الأطباء الذين أجروا الجراحة بالفعل أنهم استخدموا مادة خاطئة، وكانوا بحاجة إلى اتخاذ بعض الإجراءات العاجلة، لكنهم لم يفعلوا شيئا»، مضيفة أنها سمعتهم وهم يتناقشون في كيفية إخبارها بأنهم ارتكبوا هذا الخطأ الفادح، إلا أنهم لم يعترفوا بالضبط بما حدث، حيث أخبرها أحد الأطباء أن هناك خطأ طبيا حدث دون أن يخبرها بأي تفاصيل أخرى.
من ناحيته، أدان وزير الصحة في مدينة أوليانوفسك رشيد عبدولوف الحادث، واصفا إياه بأنه «مأساة».

عن Fathi Tlili

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى