من الشارع التونسي: الترجي وحّد التونسييين و أنساهم همومهم..

296

لا شك ان يوم الجمهة التاسع من نوفمبر سيبقى محفورا في ذاكرة الشعب التونسي المثخن بجراح الازمات السياسية و الاجتماعية التي يعيشها منذ مدة..
تتويج الترجي الرياضي ليلة البارحة باللقب الافريقي وحد التونسيون ليس حول الترجي و انما حول تونس فاختفت الوان الفرق و لم يبق منها سوى علم تونس فالسياسيون نسوا خلافاتهم و الجماهير الرياضية وحدت هتافاتها و لاعبو الترجي صنعوا فرحة للشعب كم كان في حاجة لها في هذه الايام العصيبة.
الصور المتداولة من الملعب الاولمبي برادس كانت فسيفساء من الالوان و التوجهات و المعارضين التقوا جميعهم في حب تونس.والفرحة تحسها اليوم في الشوارع و في المقاهي فالشعب اليوم”شايخ” بلهجتنا التونسية.
انتصار الترجي سيتفيد منه الجميع كل على طريقته السياسيون و الرياضيون و الطامحون للفوز بالالقاب فالمستحيل لم يعد تونسيا…
فتحي التليلي

x Close

Like Us On Facebook