إحتفال في بلجيكا لإتمام سنافرها الـ 60 عاماً

155

قدمت بلجيكا اليوم الاربعاء اكبر إستعراض للسنافر احتفالا ببلوغ عامها الـ60 من خلال السماح لمحبيها عيش “تجربة السنافر” في مركز المعارض في بروكسل، و تقوم التجربة على إتاحة الفرصة ليعيشوا في قريتها ويقوموا بجولة عبر تقنية الواقع الإفتراضي في غاباتها و كهوفها.

عند ابتكار السنافر عام 1958, حقق الرسام بيير كوليفورد تحت اسم (بييو) و بالصدفة نجاحا كبيرا، حيث كانت السنافر فقط شخصيات صنعها الرسام لتكون ثانوية في سلسلة القصص المصورة التي كان بطلاها (جوهان وبيويت) كما انا أحداثها دارت في العصور الوسطى.و بعد إقبال الجماهير عليها, طلبوا المزيد من مغاماراتها في سلسلة قصص مصورة في العام التالي.

و في عام 2011, حققت عائلة السنافر نجاحا على مستوى العالم حيث حقق إيرادات قدرها نصف مليون دولار بعد تقديم الفيلم من هوليوود.

و في المستقبل، خلال الأعوام الخمسة القادمة، يأمل المنظمون أن ينتقل المعرض الى دول أوروبية اخرى بلإضافة الى الولايات المتحدة وآسيا.

x Close

Like Us On Facebook