اذاعة ”اي اف ام” تتهم جعفر القاسمي بمغالطة الرأي العام وتكشف الحقيقة…

750

شهدت قضية الممثل و المنشط جعفر القاسمي مع كذب اذاعة “اي اف ام” تصعيدا جديدا حيث كذبت الاذاعة المذكورة ادعاءات القاسمي على خلفية تصريحاته في برنامج “ديما لاباس” على قناة التاسعة حول ايقافه من قبل السلطات الامنية على خلفية قضية تقدمت بها الاذاعة المذكورة.

و قالت محامية الاذاعة جميلة طوبال انها الاذاعة تقدمت بقضية مدنية في طلب تعويض لاجراء فسخ عقد تعسفي كان يربط جعفر القاسمي و شركته بـ”اي اف ام” لافتة الى انه لم تتضمن القضية اي اجراء جزائي بل هي قضية مدنية تم تقديها لابتدائية تونس.
و اوضحت ان العقد الذي تم ابرامه بين القاسمي و الاذاعة فيه بند يقضي بأنه في صورة الاخلال ببنود العقد يقع تعوض الطرف المتضرر ماديا من قبل الطرف المخل بالعقد و هذا ما حدث مع جعفر القاسمي حيث قام بفسخ العقد تعسفيا دون احترام بنوده.
و اضافت انه هناك سبب وحيد لإستدعاء القاسمي لمركز الامن و هو قيام عدل التنفيذ الذي تم ارساله للقاسمي بإيداع المراسلة في مركز الشرطة القريبة من عنوان القاسمي اذا لم يتمكن من تسليم المراسلة للمعني بالامر.

x Close

Like Us On Facebook