m تونس تستقبل شهر الثورة دون غاز ودون حليب وبلا أمل...الى اين نحن سائرون؟!! - الحصاد

تونس تستقبل شهر الثورة دون غاز ودون حليب وبلا أمل…الى اين نحن سائرون؟!!

25٬295

اليوم 17 ديسمبر تستقبل تونس شهر الثورة التي انطلقت شرارتها ذات شتاء في 2010 بسيدي بوزيد و انتهت يوم 14 جانفي بفرار الرئيس الاسبق الى السعودية.
ملايين المواطنين كانوا يمنون النفس بغد افضل بعدما قدمت العائلات الضحايا من قتلى و جرحى و انطلقت رحلة الحلم منذ سنة 2011 لتستمر ثمانية سنوات كاملة بدأت تتبخر فيها الاحلام وبدأ الواقع المعيشي اليومي للمواطن يتحول لكابوس عنوانه غلاء الاسعار و شجع الوسطاء و المحتكرين و ضعف الدولة في حماية امن المواطن.
اليوم اصبح طيف واسع من النونسيين يعتبرون الثورة و ما انتجته لعنة ما كان لها ان تكون بل يتحسر جزء من هؤلاء على منظومة حاكمة قديمة لم تتلاعب يوما بقوتهم و لم تحرمهم اكل اللحم و العيش بكرامة.كيف لا وهم يستقبلون شهر الثورة في ذكراها الثامنة دون غاز بعد دخول الموزعين للقوارير في اضراب مفتوح .كيف لا وهم يستقبلون ذكرى ثورتهم دون حليب و “حارة” البيض مرشحة للوصول لسقف الدينار…كيف و كيف يصدقون السياسيين و رئيس الحكومة يعد بأن تكون سنة 2018 اخر الاحزان فاذا بها تفتتح احزانا و ازمات الله وحده يعلم الى اين ستوصلنا…
ما يعيشه المواطن اليوم من خوف على امنه الغذائي لم تصله البلاد في تاريخها الطويل من عليسة الى بن علي…والخوف اليوم ان تنفجر الاوضاع و تخرج على السيطرة لان التونسي يصبر على كل شي الا ان يمس في قوته وقوت عياله…
فتحي التليلي

x Close

Like Us On Facebook