لاول مرة ارهابي ينزل من الجبل سمامة يسلم نفسه للوحدات العسكرية ويكشف معطيات خطيرة

1٬818

على طريقة الارهابيين الجزائريين و لاول مرة اقدم ارهابي تونسي على تسليم نفسه بعد نزوله من جبل سمامة بالقصرين حيث اعترف (ف ب) الموقوف بانتمائه لكتيبة عقبة ابن نافع الارهابية. ومدها بالسلاح والمؤونة وانه يتبنى الفكر السلفي الجهادي و نشط ضمن الخيمات الدعوية لتنظيم انصار الشربعة.
ووفقا لما اورده موقع اخر خبر فقد تأثر بخطب ابو عياض وكمال زرزق التى تدعو للجهاد موضحا انه خلال سنة 2013 انظم الى كتيبة عقبة ابن نافع واستقر رفقة 50 ارهابيا تونسيين وجزائريين بمعسكر جبل سمامة وقد كانوا مسلحين باسلحة كلاشنوف وقنابل مشيرا الى انه هناك برنامج يومي داخل المعسكر المذكور وجب الالتزام به حيث يتكفل 6 عناصر بمهام الحراسة بمعدل ساعة لكل فرد بداية من طلوع الشمس في حين يتم تكليف 3 عناصر بجلب كمية من الحطب و4 عناصر لجلب الماء من ماجل موحود بالجبل و3 عناصر تطهو الخبز وعنصربن يطهوان الطعام و5 اطراف يجلبون المؤونة والاغطية ..

وقد اعترف المتهم انه خلال ارسالهم لتلقي تدريبات في معسكرات داغش بليبيا يسلمون اسلحتهم والذخيرة الى زعيم للمعسكر مشيرا إلى أنه اوهم زعيمهم بأنه سيغادر المخيم لجلب الماء من الماجل ثم سلم نفسه للوحدات العسكرية مشيرا إلى أن الوضع كارثي في الجبل وان الحياة هناك قاسية ولا تطاق….

x Close

Like Us On Facebook